نوع مقاله : مقاله پژوهشی

نویسندگان

1 عضو هیات علمیاستاد تمام زبان و ادبیات عرب ، دانشکده زبان و ادبیات خارجه، دانشگاه علامه طباطبایی

2 استادیار زبان و ادبیات عرب ، دانشکده زبان و ادبیات خارجه، دانشگاه علامه طباطبایی، تهران

3 دانشجوی دکترای دانشگاه علامه طباطبائی

10.30479/lm.2021.15080.3207

چکیده

إن التبئیر هو تقلیص حقل الراوی وحصر معلوماته أی انتقاء نوع من القناة الناقلة للخبر من الراوی إلی قارئه فی الروایة. روایة «مصائر» تصف حیاة الفلسطینیین بعد النکبة. إذا کان الهولوکوست(مذبحة الیهود ولاشک أن هذه الحادثة وهمیة)، الذی ورد فی العنوان الفرعی للروایة، حدثا جرى الاتجار به إعلامیًا، فالهولوکوست الحقیقی فی «المصائر»، هو ما یعیشه الفلسطینی تحت الاحتلال منذ ما یزید على 70 عامًا. حاول ربعی المدهون أن یصف أوضاع الفلسطینیین من المهجرین ومن بقوا فی فلسطین المحتلة على شکل أربع حرکات تتمحور حول زوج واحد فی کل حرکة وتبیین موقفهما من هذه القضیة. هذا ما یحول التبئیر فی هذه الروایة إلى نقطة بوصلة ویخیم على العناصر الأخرى للروایة (کالشخصیة، الحبکة،و...) وتدور هذه العناصر حولها، وتمّت هذه الدراسة وفقا للمنهج الوصفی-التحلیلی. یبدأ المؤلف الروایة بالتبئیر الخارجی لتشجیع القارئ على القراءة من خلال خلق تساؤلات وغموض فی باطنه. ثم ، باستخدام التبئیر الصفر و إعطاء مزید من المعلومات، یؤنس القارئ مع شخصیات الروایة و بینما یقترب من اللحظات الأکثر عاطفیة فی الروایة، یستخدم التبئیر الداخلی لإشتراک مشاعر الشخصیات مع القارئ وتقریبه منها. ومن خلال ثنائیات الشخصیات یکشف المؤلف للقارئ وجهات النظر المتفاوتة التی یمثلها کل شخصیة من الزوجات فی الروایة حول مسألة فلسطین والفلسطینیین عن البقاء وقبول الشروط المهینة أو التشرید فی أنحاء العالم.

کلیدواژه‌ها