نوع مقاله: مقاله پژوهشی

نویسندگان

1 استادیار گروه زبان و ادبیات عربی دانشگاه شهید بهشتی

2 دانشجوی ارشد زبان و ادبیات عربی پژوهشگاه علوم انسانی

10.30479/lm.2020.12894.2999

چکیده

الملخص:
إنَّ التشاکل إجراء سیمیائی أدخله غریماس إلی الحقل اللسانی الجدید وهو عند غریماس التماثل الدلالی بین الألفاظ أو بین مجموعة من الصور وله خاصیِّة التخصیب الدلالی. جاء هذا البحث فی تمعّن نقدی لمقاربة التشاکل الدلالی فی شعر علی جعفر العلاق للکشف عن الدور الجمالی والتعبیری للتشاکل فی هذا الخطاب الشعری وتبنی البحث للقبض علی أهدافه المتوخاة، منهج غریماس ومن خلال المنهج الوصفی – التحلیلی وتشیر النتائج إلی أنَّ التشاکل خاصیِّة شعریِّة لایستهان بها فی شعریِّة علی جعفر العلاق وکثیراً ما یتعکّز علیه الشاعر فی بناء الصور الشعریِّة أو فی شحن العنوان بالطاقات الدلالیِّة التی تشیع فی النص الشعری لتکثیف دلالات النص الشعری وإثراء المشهد الشعری دلالیِّاً وإیحائیِّاً وأکثر الشاعر من التشاکل الدلالی بین الإقتتاحیِّة والخواتم فی المقاطع وفی القصیدة کلّها لخلق الوعی بالمعانی والدلالات عند المتلقی وومما یجلب الانتباه فی دراسة التشاکل الدلالی فی المشروع الشعری عند العلاق هو المزج بین الرافد التاریخی والدینی والأسطوری لخلق التشاکل الدلالی الذی من شأنه تکثیف دلالات النص الشعری وإضفاء قدرات النص الدلالیِّة

کلیدواژه‌ها