التحلیل القیمی للأدب القصصی العربی المعاصر للأطفال؛ دراسة موضوعیة

نوع مقاله: مقاله پژوهشی

نویسنده

عضو هیات علمی دانشگاه خوارزمی

چکیده

یتمتّع أدب الطفل بمکانة خاصّة بین مواضیع الأدب المعاصر. لقد أدّى الاهتمام بمسائل الطفل التربویة، وتأکید علماء النفس على أهمّیة التعلّم فی الطفولة، ودور الأدب فی نقل المبادئ التعلیمیة والتربویة المعقدّة إلى الأطفال بلغة بسیطة وجمیلة، وظهور الوسائل السمعیة والمرئیة وتطوّرها، إلى أن یکون هذا النوع الفنّی والأدبی فی صدر اهتمامات النقّاد الحالیة. لذلک نشاهد نشر آثار متعدّدة وبارزة فی هذا المجال. إضافة إلى الإبداعات الأدبیة فی مجال أدب الطفل، یحظى نقد هذه الأعمال ودراستها فی أبعادها المختلفة بأهمّیة کبیرة. فانطلاقًا من هذا الأمر، یرمی هذا البحث إلى دراسة عیّنة محدّدة من قصص الأطفال فی لبنان من زاویة القیم السائدة فیها. وقد اخترنا هذه العیّنة من منشورات إحدى أبرز دور النشر المتخصّصة بأدب الأطفال فی العالم العربی وهی "دار الحدائق" اللبنانیة. توقّفنا عند بعض قصصها المنشورة فی الفترة ما بین 1995و2001. یبدو من نتائج بحثنا أنّ أهمّ وظائف أدب الطفل هو التطرّق إلى القیم السائدة فی المجتمع الإنسانی، والاجتماعیة منها بشکل خاصّ. کما أنّ التأکید على القیم فی قصّة الأطفال یرتبط بشکل وثیق بعناصر القصّة التی تبرز الناحیة الفنیة الإبداعیة للعمل القصصی.

کلیدواژه‌ها